الرئيس الروسى والمصرى يناقشان خطط الطاقة النووية لمصر

بحث في الصفحة


الرئيس الروسى والمصرى يناقشان خطط الطاقة النووية لمصر

ناقش الرئيس الروسى فلاديمير بوتين مع نظيره المصرى الرئيس عبد الفتاح السيسى خطط بناء أول محطة نووية مصرية الجدير بالذكر أن مصر وروسيا وقعتا اتفاقية حكومية دولية فى نوفمبر 2015 للتعاون فى بناء وتشغيل أربع مفاعلات بقدرة 1200 ميجاوات وسيتم بناء المحطة في الضبعة بمحافظة مطروح على ساحل البحر المتوسط ​​، على بعد 250 كم غرب الإسكندرية

وفى نهاية محادثتهما وخلال مؤتمر صحفى أعلن الرئيس بوتن أنهما ناقشا بالتفصيل التعاون الثنائى فى قطاع الطاقة. نشر الكرملين نسخة موجزة منه للإحاطة وأضاف بوتين “إن إنشاء محطة للطاقة النووية روسية التصميم في مصر من قبل  Rosatom هو مشروع مشترك كبير في هذه الصناعة. وأن العمل التحضيري جارى بالموقع.وسيتم توقيع العقود مع الشركات المصرية قبل نهاية العام ، هذه الشركات  ستكون من المقاولون. “

وأشار السيسي إلى الإنجازات التي حققتها العلاقات الروسية المصرية على مدى السنوات الأربع الماضية ، “يأتى على رأسها” ، الاتفاق على بناء محطة الضبعة للطاقة النووية وأضاف “أعتقد أن هذا المشروع سيصبح دون شك طفرة في العلاقات بين بلدينا”.

كما قالت سوسنين إن روساتوم ستعلن عن أول مناقصة لأعمال البناء في نهاية هذا العام وإنها تعتزم توقيع عقود مع المقاولين الفرعيين الفائزين في الربع الأول من عام 2019.

المصدر World Nuclear News

آخر تحديث في يناير 20, 2019