22/11/2022

كلمة السيد الأستاذ الدكتور رئيس مجلس إدارة هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء في احتفالية هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء بعيد الطاقة النووية الثانى

بسم الله الرحمن الرحيم معالي السيد الدكتور / محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة.. السيد اللواء / خالد شعيب محافظ مطروح السادة / الوزراء السيدات والسادة الحضور الكريم أهنئ سيادتكم جميعا بالعيد الثاني للطاقة النووية فكل عام وأنتم بخير ومصرنا الحبيبة في تقدم وازدهار، كما أرحب بحضراتكم جميعا في احتفالنا الثاني والذي يأتي تحت رعاية فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية -رئيس المجلس الأعلى للاستخدامات السلمية للطاقة النووية وبتشريف معالي السيد الدكتور/محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة. السيدات والسادة الحضور الكريم ان يوم 19 نوفمبر هو اليوم الذي يوافق توقيع الاتفاقية الحكومية بين جمهورية مصر العربية ودولة روسيا الاتحادية في 19 نوفمبر من عام 2015 وذلك بشأن التعاون على بناء وتشغيل أول محطة نووية على الاراضى المصرية ,تلك الاتفاقية التى تعد اللبنة الاولى والبداية الحقيقية نحو تحقيق الحلم المصري بإنشاء محطة الضبعة النووية فى ظل القيادة الرشيدة لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي. كما أن احتفالنا اليوم يتمتع بطبيعة خاصة حيث جاء متزامنا مع نجاح هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء في تحقيق الصبة الخرسانية الأولى للوحدة النووية الثانية لتنطلق الوحدة الثانية الى مرحلة الإنشاءات الكبرى الامر الذي يعزز انتقال الدولة المصرية من مصاف الدول التى تخطط لانشاء محطات نووية إلى مصاف الدول المنشئة لها بالفعل وهو ما تتطلع إليه الدولة المصرية قيادة وشعباً في ظل الجمهورية الجديدة ورؤية مصر 2030. وهيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء تعلن ترحابها وسعادتها البالغة بالقرار الحكيم للسيد الدكتور/ حامد ميره – رئيس مجلس إدارة هيئة المواد النووية بانضمام الهيئة رئاسة سيادته الى هيئة المحطات النووية في الاحتفال بهذا اليوم من كل عام . ويهدف الاحتفال بعيد الطاقة النووية إلى تنمية الوعي الجماهيري للدور الذي تسهم به الطاقة النووية فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة وكذا تحقيق القبول المجتمعى لمشروع الضبعة النووى. السيدات والسادة، إن مشروع المحطة النووية بالضبعة يمضي قدماً بحرفية عالية وشفافية مطلقة والتزام كامل بالاستخدام السلمي نحو تحقيق طفرة استثمارية واقتصادية وصناعية تأكيدا على المكانة السياسية والريادة العلمية للبلاد ويعد نموذجا يحتذى به بين الدول الوافدة في هذا المجال. الضيوف الكرام،،، اسمحوا لي ببدء مراسم الاحتفال بعيد الطاقة النووية الثاني. وكل عام وأنتم بخير ومصرنا الحبيبة في تقدم وازدهار. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

NPPA

هيئة المحطات النووية لتوليد الكهرباء