هيئة المواد النووية تفتتح المركز المصري لمعالجة وتأويل بيانات الاستكشاف الجيوفيزيائي الجوي


هيئة المواد النووية تفتتح المركز المصري لمعالجة وتأويل بيانات الاستكشاف الجيوفيزيائي الجوي

– حامد ميره : المركز يتميز بالكوادر البشرية الفريدة بمصر والقادرة على تجميع وتشغيل وتأويل البيانات

قامت هيئة المواد النووية بافتتاح مركز معالجة وتأويل بيانات ونتائج الاستكشاف الجيوفيزيائي الجوي وأعمال المسح بالتقنيات المختلفة (المغناطيسي والإشعاعي والتثاقلي)، حيث يعتبر المركز الوحيد بأفريقيا والمنطقة العربية – باستثناء جنوب أفريقيا – ، الذى يضم أجهزة متطورة ذات برامج متكاملة لمعالجة البيانات وتأويلها بدقة وسرعة فائقة، هذا إلى جانب وسائل النمذجة الرياضية ثنائية وثلاثية الأبعاد للبيانات الناتجة عن أعمال المسح المختلفة.

و صرح الدكتور حامد ميرة رئيس هيئة الرقابة النووية و الإشعاعية ، أن المركز يتميز بالكوادر البشرية الفريدة بمصر والقادرة على تجميع وتشغيل وتأويل البيانات الناتجة بما يعظم من قيمة إستغلال نتائج المسح الجوي.

و أضافى ، أن المركز يمثل خطوة هامة ونقله نوعية في إستراتيجية مصر نحو إستكشاف الخامات التمعدنية والموارد الطبيعية المتواجدة بمصر والتحليل الجيد لبيانات الاستكشاف وتحديد طبيعة تواجدات المعادن.

الجدير بالذكر أن هيئة المواد النووية تمتلك طائرة استكشاف جيوفيزيائي جوي مجهزة بأحدث تقنيات البحث واستكشاف الثروات المعدنية والإشعاعية وخزانات البترول والمياه الجوفية بالإضافة إلى أعمال الرصد الإشعاعي والبيئي ومشروعات العمران.

ويعتبر الاستكشاف الجيوفيزيائي الجوي من أهم التقنيات الحديثة والسريعة المستخدمة في استكشاف الخامات التمعدنية والأحواض الترسيبية التي تخدم أغراض المياه الجوفية وأماكن التجمعات البترولية. من حيث تحديد مواقع الخزانات الجوفية وعمق وسك الخزان الجوفي والذي يحدد بدوره إحتياطى واستدامة الخزان.

وقد ساهمت منظومة الكشف الجوي بالهيئة في تنفيذ العديد من المشروعات القومية ومنها:

• تنفيذ عدد (34) عقد مع شركات البترول المحلية والعالمية للبحث والتنقيب عن البترول.

• استكشاف الرمال السوداء على طول الساحل الشمالي بمصر.

• استكشاف الخزان الجوفي لصالح المشروع القومي المليون ونصف المليون فدان.

• استكشاف خزان المياه الجوفية بمناطق المشروع القومي استصلاح 19 ألف فدان بالإضافة إلى المنطقة الواقعة بين مدينة الخارجة وباريس بمحافظة الوادي الجديد.

• الاستكشاف الجوي لصالح العديد من الوزارات منها وزارة الإسكان، وزارة الزراعة، وزارة الموارد المائية والري، هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة.

يأتى ذلك في إطار تطوير وبناء منظومة وطنية متكاملة لأعمال المسح الجيوفيزيائي الجوي بمصر لاستكشاف الثروات المعدنية والإشعاعية والبترول والمياه الجوفية.

 

 

آخر تحديث في أبريل 21, 2022