رئيس المحطات النوويةلـ البورصة :كورونا لم يؤثر على جدول تنفيذ محطة الضبعة

تاريخ النشر: أبريل 2, 2020

رئيس المحطات النوويةلـ البورصة :كورونا لم يؤثر على جدول تنفيذ محطة الضبعة

الوكيل: المشاورات مع المسئولين الروس تجرى عبر الفيديو كونفرانس

قال الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية لـ”البورصة”، إن أعمال التنفيذ بمشروع محطة الضبعة النووية لإنتاج الكهرباء مستمرة

ولم تتأثر بتداعيات انتشار فيروس “كورونا”.

وتابع: “مازلنا فى مرحلة ماقبل الإنشاء ويجرى التشاور مع المسئولين الروس بصفة دائمة عبر الفيديو كونفرانس والأمور تسير بطريقة جيدة”.

وأضاف أن تأثير فيروس كورونا على الأعمال بمحطة الضبعة محدود جداً وغير مؤثر، ولم تؤجل أى مناقصات طرحت لتنفيذ أعمال أو مهام فى موقع محطة الضبعة، وتم اتخاذ العديد من الإجراءات الاحترازية للحفاظ على صحة وسلامة العاملين.

ووقعت مصر اتفاقية مع روسيا لإنشاء محطة طاقة نووية فى الضبعة بقدرة 4800 ميجاوات بتكنولوجيا الجيل الثالث وتصل تكلفة المحطة إلى 30 مليار دولار.

كان الرئيس عبدالفتاح السيسى، ونظيره الروسى فلاديمير بوتين، شهدا، فى ديسمبر عام 2018، توقيع وثيقة البدء فى تفعيل وتنفيذ عقود إنشاء 4 مفاعلات نووية بمنطقة الضبعة، ومن المتوقع الانتهاء من المفاعل الأول والاستلام الابتدائى والتشغيل التجارى بحلول 2026، ويشمل البرنامج المتفق عليه التصميم والإنشاء، وتأمين توريد الوقود النووى، والخدمات الاستشارية والصيانة، وإدارة ومعالجة الوقود المستنفد.

ويتكون مشروع الضبعة من 4 مفاعلات نووية، بقدرة 1200 ميجاوات لكل منها، بإجمالى 4800 ميجاوات، وأتاحت وزارة المالية الروسية، قرضاً تمويلياً لإنشاء المشروع بقيمة 25 مليار دولار، تمثل 85% من قيمته، ووافق الرئيس عبدالفتاح السيسى، على اتفاقية القرض، وتم نشره بالجريدة الرسمية منتصف مايو 2016.

نقلا عن البورصة