تعرف على عناصر الأمان بالمحطة النووية الأولى بالضبعة

تاريخ النشر: مارس 16, 2020

تعرف على عناصر الأمان بالمحطة النووية الأولى بالضبعة

يعتبر عنصر الأمان للمفاعل النووى فى مقدمة الأولويات الخاصة باختيار التكنولوجيا المستخدمة في المحطة النووية الأولى بالضبعة بقدرة 4800 ميجا وات، حيث تنتمى التكنولوجيا المستخدمة إلى نوعية مفاعلات الجيل الثالث المطور وهي التكنولوجيا الأعلى حاليا عالميا وتتميز بأعلى معدلات الأمان وفقا للمعايير التى حددتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية بعد حادثة فوكوشيما.

ووفقا للموقع الرسمى لهيئة المحطات النووية يتميز تصميم المفاعل الروسى الذى سيتم إنشاء مماثل له بالضبعة باتباع كافة احتياطيات الأمان التى من شأنها تقليل الآثار البيئية لأدنى مستوى من خلال مراعاة الآتى فى التصميم :-

1- أنظمة أمان مطورة.

2- وجود أنظمة أمان سلبية وذاتية.

3- وعاء احتواء خرساني مزدوج لمنع تسرب أية مواد مشعة للبيئة المحيطة.

– مفاعلات الجيل الثالث المطور والتى تتسم بالخصائص الآتية :-

1-إجراء تحسينات على تصميم مفاعلات الجيل الثالث لتجنب أية أخطاء ظهرت على تصميمات مفاعلات الجيل الثاني والجيل الثالث أثناء التشغيل.

2- تباعد فترات تزويد المفاعل بالوقود مما يؤدي إلى زيادة كفاءة المفاعل وبالتالي تقليل الانبعاثات الإشعاعية الناتجة منه.

3- كفاءة حرارية عالية.

4- تصميم معيارى مما يسهل الحصول على التراخيص وتقليل المدة اللازمة للبناء.

5- وجود أنظمة أمان سلبية ذاتية بالمفاعل فضلا عن أن هذا النوع من المفاعلات تم تصميمه لتحمل كافة الأخطار الداخلية والخارجية حيث روعى فى تصميمه الدروس المستفادة من حادثة فوكوشيما.

6- زيادة عمر المفاعل التشغيلي ليصل إلى 60 عاما.

الجدير بالذكر أن محطة الضبعة هى المحطة النووية الأولى من نوعها فى مصر، التى سيتم بناؤها فى مدينة الضبعة فى محافظة مطروح على شواطئ البحر المتوسط، على بعد حوالى 130 كم شمال غرب القاهرة.

وتضم محطة الطاقة النووية 4 وحدات طاقة بسعة 1.2 جيجاوات لكل منها، مُثبته مع مفاعلات 3+ VVER (مفاعلات الطاقة التى يتم تبريدها بالماء). ويتم تنفيذ بناء محطة الطاقة النووية وفقًا للاتفاقية المشتركة التى دخلت حيز التنفيذ فى 11 ديسمبر 2017.