السيسي: ننفذ أعلى معايير الأمان النووي.. ومشروع الضبعة هدفه التنمية

بحث في الصفحة


السيسي: ننفذ أعلى معايير الأمان النووي.. ومشروع الضبعة هدفه التنمية

استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسي، صباح اليوم، بشرم الشيخ رفاييل جروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وذلك على هامش منتدى شباب العالم، وفق ما صرح به السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية.

ورحب الرئيس السيسي بـ”جروسي” في مصر، مهنئاً إياه على انتخابه مديراً عاماً للوكالة الدولية للطاقة الذرية واعتماد تعيينه مطلع شهر ديمسبر الجاري، مؤكداً دعم مصر له في مهامه والتطلع لتعميق التعاون مع الوكالة خلال الفترة المقبلة، مؤكّدًا أنَّ القدرة النووية الحقيقية لأي دولة هي الاستقرار والأمن والتنمية.

وأشار رئيس الجمهورية إلى حرص مصر على التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية للاستفادة من خبراتها في مجال تطوير البنية التحتية النووية، وهو ما انعكس في الزيارة الناجحة لبعثة الوكالة التي استقبلتها مصر مؤخراً لمراجعة البنية التحتية النووية في مصر؛ اتصالاً بمشروع محطة الضبعة الذي يهدف لتوليد الكهرباء لسد احتياجات مصر التنموية، وبما يتسق مع تعهدات مصر الدولية، مؤكّدًا تنفيذ مصر لأعلى المعايير في مجال الأمن والأمان النووي.

فيما أعرب “جروسي” عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسي، مشيداً بالدور المصري الفاعل على الساحتين الإقليمية والدولية في مجال منع الانتشار النووي والاستخدامات السلمية للطاقة الذرية على حدٍ سواء، وكذلك في إطار عملية صنع القرار بالوكالة الدولية للطاقة الذرية كإحدى الدول المؤسسة لها.

وأكّد مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن اهتمامه بتعظيم التشاور والتنسيق مع مصر للترويج لجهود وأنشطة الوكالة في أفريقيا، لا سيما في ظل الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الأفريقي.

كما استعرض مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية آخر التطورات الخاصة بعمل الوكالة وسبل تعزيز التعاون مع مصر لدعم القدرات الفنية المصرية في المجالات ذات الصلة، خاصةً في ضوء الطموح المصري في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية.

وأشاد بالإنجازات التي تحققت مؤخرًا في قطاع الطاقة في مصر تحت قيادة الرئيس السيسي، الأمر الذي من شأنه أن يرتقي بمصر إلى مستويات وآفاق أرحب في مسيرة التنمية.

وشهد اللقاء التباحث حول سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، خاصةً في إطار العمل على تفعيل الدور المهم للوكالة لضمان سلمية استخدام العلوم والتكنولوجيا النووية على مستوى العالم.

وانطلق منتدى شباب العالم، أول أمس، في نسخته الثالثة بمدينة السلام شرم الشيخ، بحضور ورعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وتستمر جلساته وفعالياته حتى غدًا الثلاثاء، وذلك بحضور أكثر من 7 آلاف من 196 دولة، والعديد من القادة والشخصيات البارزة حول العالم.

وتناول المنتدى قضايا متنوعة وجديدة لاسيما الأفكار المستقبلية التي تثير اهتمام الشباب في مختلف أنحاء العالم، خاصة ما يتعلق فيها بتداعيات التغيير المناخي على نوعية الحياة على كوكب الأرض، والتحديات المصاحبة للتطورات التكنولوجية المتسارعة وغير المسبوقة، التي تثير القلق من امكانية فقدان الوظائف.

ودشن منتدى شباب العالم فعاليات جديدة ثرية ومتنوعة، فشهد العام الجاري للمرة الأولى إطلاق منصة INSPIRE. D، وحاضنات أعمال منتدى شباب العالم WYF LABS، إضافة لاستمرار فعالياته الثرية والمتنوعة التي انطلقت في العام الماضي 2018 مثل مسرح شباب العالم، والمنطقة الحرة FREEDOM.E، ونموذج محاكاة الاتحاد من أجل المتوسط MUFM.

نقلا عن الوطن

آخر تحديث في ديسمبر 17, 2019