الإمارات تنجح بربط محطات براكة النووية بشبكة نقل الكهرباء

تاريخ النشر: أغسطس 19, 2020

الإمارات تنجح بربط محطات براكة النووية بشبكة نقل الكهرباء

أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية عن نجاح عملية الربط لأولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية مع شبكة كهرباء الإمارات وبدء إنتاج أول ميغاواط من الطاقة الكهربائية الصديقة للبيئة.

وقامت بذلك شركة “نواة” للطاقة بالشراكة مع شركة “أبوظبي” للنقل والتحكم “ترانسكو”. وهذه المرة الأولى التي يتم فيها توصيل المحطة الأولى في براكة بشبكة الكهرباء في الإمارات بعد نجاح “نواة” في البدء في العمليات التشغيلية للمحطة نهاية يوليو 2020.

وقال محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية: “إن عملية الربط تمثل اللحظة التي بدأنا فيها بالفعل بتحقيق مهمتنا بدعم النمو في الدولة عبر إنتاج طاقة كهربائية صديقة للبيئة على مدار الساعة”.

ولعبت شركة “ترانسكو” دورا محوريا في عملية الربط، حيث أنشأت شبكة بطول 952 كيلومترا من الخطوط العلوية بجهد 400 كيلو فولت لتوصيل أولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية بشبكة كهرباء أبوظبي، لضمان توصيل الكهرباء التي تنتجها المحطة الأولى في براكة بشكل آمن وموثوق إلى المستفيدين في جميع أنحاء الدولة.

وكانت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، أعلنت مؤخرا عن استكمال الأعمال الإنشائية في المحطة الثانية، إلى جانب بدء شركة “نواة” للطاقة في الاستعدادات التشغيلية، وذلك في وقت وصلت الأعمال الإنشائية في المحطتين الثالثة والرابعة إلى مراحلها النهائية، حيث بلغت نسبة الإنجاز في المحطة الثالثة 93 في المائة والمحطة الرابعة 86 في المائة، فيما وصلت نسبة الإنجاز الكلية للمحطات الأربع إلى 94 في المائة.

نقلا عن البشاير