الأدهم عن يكشف وسائل الأمان فى محطة الضبعة النووية

تاريخ النشر: فبراير 14, 2020

الأدهم عن يكشف وسائل الأمان فى محطة الضبعة النووية

قال الدكتور كريم الأدهم، الرئيس الأسبق لهيئة الأمان النووي، إن الأمان النووي هو أن نجني ثمار الطاقة النووية ونتجنب أضرارها بمعايير وإجراءات، سواء كانت تشريعية أو إدارية أو تقنية، بحيث تحقق الأمان في النهاية.

وأضاف خلال لقائه في برنامج “مانشيت”، مع الإعلامية رانيا هاشم، والمذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”: “معنى الأمان ألا تحدث حوادث في هذا المكان وإذا حدث يكون في أضيق الحدود وأضمن السيطرة عليها”.

وأوضح أنه في تاريخ الاستخدامات النووية توجد 3 حوادث “ثري مايل” في أمريكا عام 81 و”تشيزنوبل”، في الاتحاد السوفيتي عام 86، وحادث “فوكوشيما” في اليابان في 2011، والوحيدة السيئة فيهم كانت “تشيزنوبل”، بسبب التصميم القديم جدًا والآن غير موجودة وغير قابلة للتكرار.

وأشار إلى أن أمان المحطات النووية يبدأ من أول اختيار الموقع وكل هذه المعايير متوفرة في موقع الضبعة، مؤكدًا أن المفاعل به معايير آمان عالية جدًا والمبنى الأخير وهو ما يسمى خط الدفاع الأخير ومصمم بحيث لو اصطدمت به طائرة لا يقع ومعايير الآمان الذاتي عالية جدًا عن باقي المفاعلات.

نقلا عن الدستور