الفيدرالي الروسي: تعاون مصر وروسيا في المحطة النووية يشبه بناء السد العالي

تاريخ النشر: يوليو 2, 2019

الفيدرالي الروسي: تعاون مصر وروسيا في المحطة النووية يشبه بناء السد العالي

المسؤولة الروسية لرئيس البرلمان: مصر أهم وأوثق شركاء روسيا في العالم العربي والشرق الأوسط

التقى رئيس مجلس النواب علي عبد العال، والوفد المرافق له، رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي فالنتينا ماتفيينكو، على هامش مشاركته في أعمال المنتدى الدولي الثاني للتطور البرلماني والمنعقد في جمهورية روسيا الاتحادية.

ووفق بيان لمكتب مجلس النواب، أعرب عبدالعال، عن تقديره واعتزازه باللقاء، مقدماً التهنئة لرئيسة المجلس الفيدرالي الروسي على نجاح المنتدى الدولي للتطور البرلماني، مشيرًا إلى الروابط المتينة التى تربط البلدين الصديقين في كافة المجالات، والتى ترتقي لمستوى الشراكة الاستراتيجية، مشيداً بالزخم الذى تشهده العلاقات بين البلدين والذى يتناسب مع عمق ورسوخ تلك العلاقات.

وأكد عبدالعال، تقارب رؤى البلدين تجاه العديد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، مشيداً بمستوى التنسيق السياسي والأمني بين البلدين في كافة المحافل الدولية، واستكمال التعاون المصري الروسي في ملف الاستئناف الكامل لحركة الطيران المباشر بين المدن الروسية ومطاري شرم الشيخ والغردقة.

وأشاد بالتعاون المصري الروسي المتنامي في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية وأيضا مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في ضوء الميزة النسبية لهذه المجالات في اقتصاد البلدين الصديقين، مشيرًا إلى المبادرة المصرية الروسية على مستوى زعيمي البلدين باعتبار عام 2020 عاماً للتبادل الانساني بين مصر وروسيا.

ودعا عبدالعال، الجانب الروسي إلى التنسيق مع مصر في إفريقيا في ظل الخطة الطموحة للرئاسة المصرية للاتحاد الإفريقي هذا العام.

ومن جانبها، أعربت رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي فالنتينا ماتفيينكو، عن اعتزازها باللقاء وبمشاركة عبد العال في أعمال المنتدى، مشيدة بالعلاقات بين البلدين في كافة المجالات واصفة مصر بأنها أحد أهم وأوثق شركاء روسيا في العالم العربي والشرق الاوسط، مشبهة مشروع محطة الطاقة النووية التى تقوم روسيا بإنشائها في الضبعة بمشروع السد العالي.

وأعربت رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي عن خالص تقديرها لتقارب الرؤى المصرية الروسية حيال العديد من القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك.