الإمارات تعلن تشغيل الوحدة الثانية من محطة “براكة”

SEARCH IN PAGE


الإمارات تعلن تشغيل الوحدة الثانية من محطة “براكة”

أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، اليوم الجمعة، البدء في تشغيل الوحدة الثانية من محطة كهرباء “براكة”، التي تعمل بالطاقة النووية.

وقالت المؤسسة في تغريدة نشرتها في صفحتها في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، إن بداية تشغيل الوحدة الثانية يأتي بعد 12 شهرا من بداية تشغيل المحطة الأولى في “براكة”، وإن ذلك يبرز التقدم الثابت والآمن في تطوير المحطة.

وأشارت إلى أن محطة “براكة” تعد الأولى في المنطقة وهي توفر كهرباء خالية من الانبعاثات الكربونية.

وقالت المؤسسة في تغريدة نشرتها في صفحتها في موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، إن بداية تشغيل الوحدة الثانية يأتي بعد 12 شهرا من بداية تشغيل المحطة الأولى في “براكة”، وإن ذلك يبرز التقدم الثابت والآمن في تطوير المحطة.

وأشارت إلى أن محطة “براكة” تعد الأولى في المنطقة وهي توفر كهرباء خالية من الانبعاثات الكربونية.

وتزامن الإنجاز التاريخي مع يوم المرأة الإماراتية، في خطوة تعكس الدور الريادي الذي تلعبه المرأة الإماراتية في قطاع الطاقة النووية السلمية في الإمارات.

وكتب الشيخ حمدان بن زايد ممثل الحاكم في المنطقة الغربية في تغريدة: “تتواصل إنجازات الإمارات في عام الخمسين ببدء العمليات التشغيلية في المحطة الثانية من محطات براكة للطاقة النووية، إنجاز جديد يضاف لقطاع الطاقة، ونجاح يؤكد قدرة الإمارات على تطوير المشاريع الاستراتيجية العملاقة ويعكس اهتمامنا والتزامنا بالاستدامة والنمو الاقتصادي”.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، محمد إبراهيم الحمادي: “إنجاز آخر تحقق اليوم للبرنامج النووي السلمي الإماراتي في إطار مسيرتنا الهادفة لتوفير الطاقة الكهربائية الوفيرة والصديقة للبيئة على مدار الساعة، حيث تدعم محطات براكة النمو والازدهار في الدولة بشكل مستدام”.

وأضاف الحمادي: “مع بداية تشغيل المحطة الثانية في براكة نحن الآن في منتصف الطريق نحو تحقيق هدفنا المتمثل في توفير ما يصل إلى ربع احتياجات دولة الإمارات من الكهرباء، وتعزيز النمو المستدام وبالتوازي مع دعم جهود الدولة لتحقيق أهدافها الخاصة بمواجهة ظاهرة التغير المناخي”.

وتعتبر محطة “براكة” أول محطة للطاقة النووية في العالم العربي، وتأتي ضمن جهود الإمارات لتنويع مزيج الطاقة لديها. وبدأت الوحدة الأولى في المحطة عملياتها التجارية في أبريل الماضي. وتم إصدار ترخيص تشغيل للوحدة الثانية في مارس من العام الجاري.

وستضم المحطة عند اكتمالها 4 مفاعلات بقدرة إجمالية تبلغ 5600 ميغاواط، وهو ما يعادل نحو 25% من الطلب على الكهرباء في الإمارات.

نقلا عن روسيا اليوم

آخر تحديث في أغسطس 27, 2021