الإمارات..إكمال تحميل حزم الوقود النووي بمفاعل محطة “براكة” والبدء بمرحلة الاختبارات

SEARCH IN PAGE


الإمارات..إكمال تحميل حزم الوقود النووي بمفاعل محطة “براكة” والبدء بمرحلة الاختبارات

أعلنت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية أنها أكملت تحميل حزم الوقود النووي بمفاعل من محطة”براكة” النووية للأغراض السلمية، وأنها ستبدأ مرحلة الاختبارات استعداد لعملية تشغيل المحطة.

وقالت المؤسسة في “تويتر”: “أكملت فرقنا المختصة تحميل حزم الوقود النووي في مفاعل المحطة الثانية من محطات براكة للطاقة النووية السلمية، وسنبدأ الآن مرحلة الاختبارات استعدادا لعملية بداية التشغيل للمحطة”.

وأكدت شركة “نواة” للطاقة التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية والمسؤولة عن تشغيل وصيانة محطات “براكة” أنها ستبدأ في إجراء الاختبارات على أنظمة المحطة قبل مرحلة بداية تشغيل المفاعل، ومن ثم الرفع التدريجي لمستوى الطاقة في المفاعل، بالتزامن مع إجراء سلسلة من الاختبارات في إطار ما يعرف باختبار الطاقة التصاعدي، لافتة إلى أن “فريق التشغيل متعدد الخبرات في نواة، اتبع الإرشادات الدقيقة، وأفضل الممارسات العالمية، في ما يخص عملية تحميل الوقود بمفاعل المحطة الثانية في براكة، وأنه تمكن من إتمام هذه العملية بنجاح بعد عام من إتمامها في المحطة الأولى”.

وكانت هيئة الطاقة المائية والنووية الكورية الجنوبية قد وقعت مذكرة تفاهم للأبحاث والتطوير مع مؤسسة الإمارات للطاقة النووية.

وجاء ذلك من أجل الدراسة والتطوير وتبادل التقنيات الخاصة بمفاعل نووي كوري مصدر إلى الإمارات، حيث أن الهيئتين ستتعاونان بموجب مذكرة التفاهم الموقعة بينهما، خلال السنوات الثلاث القادمة، في مجال الأبحاث والتطوير في 9 مجالات، منها معدات محطات الطاقة النووية والكيماويات النووية وغيرها، بالإضافة إلى تشغيل فريق عمل خاص، حسب المجالات.

نقلا عن  RT

آخر تحديث في مارس 26, 2021